العالم

الولايات المتحدة تؤكد ضرورة شراكتها مع الهند فى مجال الدفاع

وشدد السفير الأميركي لدى الهند، إريك غارسيتي، على أهمية الشراكة بين البلدين في مجال الدفاع، وضرورة هذه الشراكة للتوصل إلى حلول مشتركة لمواجهة الطبيعة المتغيرة للحرب.

وقال السفير الأمريكي، في تصريحات صحفية: “إن إجراءات التفاوض بين البلدين بشأن صفقات المحركات النفاثة وطائرات الاستطلاع بدون طيار تأخذ مجراها، وآمل أن يكون ذلك بداية لأشياء أخرى كثيرة”.

وأضاف: “إننا نتطلع معًا إلى تطوير المركبات المدرعة ومدافع الهاوتزر، ونظرًا لتغير السيناريوهات الظرفية، هناك الآن حاجة لتطوير قدرات الأسلحة التي يمكنها مواجهة الطبيعة الجديدة للحرب”.

وتابع: “نحن بحاجة إلى تطوير أسلحة يمكنها مواجهة الطبيعة الجديدة للحرب، وأعتقد أن الولايات المتحدة والهند ستعملان معًا لإيجاد حلول لذلك”.

وأشار السفير الأميركي إلى أنه “عندما أكد الرئيس الأميركي جو بايدن على أهمية الشراكة الأميركية الهندية، كان يقصد ذلك حقاً، لأنه أبلغني بذلك شخصياً عندما أبلغني بترشيحي للعمل سفيراً لدى الهند، وأنا وسمعته يقول ذلك أيضاً مباشرة لرئيس الوزراء الهندي في المكتب البيضاوي أثناء زيارته للولايات المتحدة، حيث وصف الشراكة الأمريكية الهندية بأنها أهم شراكة في العالم.

وأشار السفير الأميركي لدى الهند إلى أن «العلاقات بين البلدين ليست مهمة لواشنطن ونيودلهي فحسب، بل مهمة للعالم أجمع أيضاً، لأن البلدين يدافعان عن الديمقراطيات داخلياً ودولياً».

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى