مرأة وصحة

أسباب الإصابة بالحساسية داخل المنزل خلال فصل الربيع وطرق الوقاية

مع تغير الفصول وقدوم فصل الربيع، تزداد نسبة الإصابة بالحساسية لدى مرضى الحساسية الموسمية. وفي هذه الحالة لا تقتصر الحساسية على العوامل الجوية فقط، بل هناك نوع من الحساسية الداخلية يحدث في المنزل ويسبب الحساسية أيضًا، ونتعرف على ما يلي بحسب موقع Healthshots.

ما هي أسباب الحساسية الداخلية؟

يمكن أن يكون سبب الحساسية الداخلية عوامل مختلفة، بما في ذلك:

– الغبار

تعيش بعض الكائنات المجهرية في بيئات دافئة ورطبة، مثل الفراش والبطانيات والستائر والأثاث المنجد والسجاد. مواقع التكاثر الأكثر شيوعًا هي شفرات المروحة وفتحات تكييف الهواء.

– التواصل مع الحيوانات الأليفة

في بعض الأحيان، تتخلص الحيوانات الأليفة من قطع صغيرة من الجلد أو الزوائد الجلدية – القطط والكلاب والطيور والقوارض وغيرها من الحيوانات ذات الفراء أو الريش.

– لقاح

على الرغم من أن الاتصال بحبوب اللقاح يرتبط بظروف حساسية خارجية أو بيئية، إلا أنه يمكن حمل حبوب اللقاح داخل المنزل من خلال النباتات الداخلية، ويمكن أيضًا حملها على الألعاب والملابس والأحذية والحقائب أو من خلال النوافذ والأبواب المفتوحة.

– الفطريات

يمكن أن يكون سبب الحساسية الداخلية هو الفطريات التي تنمو في المناطق الرطبة مثل الحمامات والمطابخ والأجزاء السفلية من الجدران والشرفات.

– مخلفات الحيوانات والطيور والحشرات

تصبح جزيئات النفايات من الكائنات الحية المختلفة محمولة بالهواء وتؤدي إلى تفاعلات حساسية لدى الأفراد الحساسين.

– المهيجات الداخلية

في حياتنا اليومية، هناك العديد من المنتجات المستخدمة في الداخل والتي يمكن أن تصبح محفزات، بما في ذلك الدخان ومنتجات الروائح القوية مثل العطور والمنظفات المنزلية ولفائف البعوض وبخاخات الأيروسول، والتي يمكن أن تهيج الجهاز التنفسي وتؤدي إلى تفاقم أعراض الحساسية.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى