مرأة وصحة

تعرف على أفضل العلاجات الطبيعية للكبد الدهني.. منها الشاى الأخضر

الكبد الدهني هو حالة تحدث عندما يكون هناك كمية زائدة من الدهون المخزنة في الكبد. إذا ترك الكبد الدهني دون علاج، فإنه يمكن أن يؤدي إلى تندب الكبد أو تليف الكبد. هناك نوعان رئيسيان من الكبد الدهني – الكحولي وغير الكحولي. يحدث الكبد الدهني غير الكحولي بسبب السمنة والسكري وارتفاع نسبة الكوليسترول. يتطور الكبد الدهني الكحولي بسبب الإفراط في تناول الكحول، ومن الضروري اتخاذ احتياطات معينة لحماية الكبد، بحسب ما نشره موقع healthifyme.

ومن العلاجات الطبيعية التي تساعد على تقليل آثار المرض شرب الشاي الأخضر المفيد للكبد لاحتوائه على مادة الكاتيكين التي تعمل على تعزيز وظائف الكبد. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للشاي الأخضر أن يمنع تراكم الدهون في الكبد عن طريق خفض مستوى الكوليسترول. وأخيرا، فإن شرب كوبين من الشاي الأخضر يوميا يزيل السموم من أجزاء أخرى من الجسم.

يلعب الماء أيضًا دورًا حيويًا في صحة الإنسان. إذا كنت ترغب في الوقاية من الكبد الدهني أو مكافحته، فمن الضروري أن تحافظ على رطوبة جسمك، لأن الجفاف يسبب خللاً في توازن عناصر الجسم. شرب الكثير من الماء سيكون بمثابة منظف طبيعي، ويزيل الدهون والسموم ويحسن تدفق الدم. سيساعدك اتباع نظام غذائي سليم، مثل حمية البحر الأبيض المتوسط، على تقليل نسبة الدهون في الكبد ويؤثر على فقدان الوزن.

يساعد النظام الغذائي للبحر الأبيض المتوسط ​​أيضًا على خفض مستويات الكوليسترول في الدم، وإدارة ضغط الدم، والسيطرة على مرض السكري. علاوة على ذلك، يمكن لمصادر الغذاء النباتية، مثل التفاح والبرتقال والتمر والبطيخ والتوت والخضروات الورقية والبطاطا الحلوة والخيار، أن تحسن الأعراض.

يمكن أن يساعد الكركم في تحسين عملية الهضم ومنع تراكم الدهون في الجسم. بالإضافة إلى ذلك، فإن خصائصه الغنية بمضادات الأكسدة تجعله مناسبًا للحفاظ على صحة الكبد. إن إضافة ملعقة صغيرة من الكركم إلى كوب من الحليب يمكن أن يساعد في تحقيق هذه الفوائد.

يجب على الأفراد الذين يعانون من مشاكل الكبد الدهنية تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الفركتوز أو السكر المضاف، لأن ذلك يمكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض الحالة عن طريق تعزيز ترسب الدهون والتهاب الكبد.

تشير الدراسات إلى أن التمرين هو المفتاح للحفاظ على اللياقة البدنية وعلاج فعال للمساعدة في علاج حالة الكبد. إن تقليل نمط الحياة المستقر والمشاركة في الأنشطة البدنية سيمنع ظهور الكبد الدهني والمضاعفات الصحية الأخرى. على سبيل المثال، القيام ببعض التمارين البسيطة والمشي يوميًا سيساعدك على التعافي بسهولة من هذه الحالة.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى