مصر

الرئيس السيسى ورئيس وزراء إسبانيا: ضرورة إنهاء حالة التحفز الراهنة لاستعادة السلم والأمن بالإقليم

تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا من رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز.

وصرح المستشار الدكتور أحمد فهمي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن الاتصال تناول العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث أشاد الجانبان بمستوى العلاقات والزخم الذي تشهده، وأكدا حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية. تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات بما يتوافق مع مصالح الشعبين الصديقين.

وأضاف المتحدث الرسمي أنه فيما يتعلق بالأوضاع الإقليمية خاصة في قطاع غزة، فقد تم استعراض الجهود المصرية لتهدئة الأوضاع وتقديم المساعدات الإنسانية للقطاع، كما أشاد رئيس الوزراء الإسباني بالدور المصري على المسارين السياسي والإنساني. لإنهاء الأزمة الحالية، ومن جانبه ثمن السيد الرئيس الموقف الإسباني من الأزمة الحالية، مشيدا بتحركات رئيس الوزراء الإسباني لدعم السلام في المنطقة، وفي هذا السياق، خطورة التصعيد العسكري في المنطقة. وتأكدت إصابة مدينة رفح الفلسطينية بسبب عواقبها الإنسانية الوخيمة.

كما تناول الجانبان التوترات الإقليمية الأخيرة، وأكدا أن هناك حاجة ملحة وعاجلة لإنهاء حالة التوتر الحالية لاستعادة السلام والأمن في المنطقة.

وتم التأكيد على مركزية العمل للتوصل إلى تسوية عادلة وشاملة للقضية الفلسطينية، لا سيما من خلال تفعيل حل الدولتين من خلال توسيع الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة، الأمر الذي سيدعم جهود استعادة الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى