مرأة وصحة

تعرف على طرق تحسين الذاكرة.. أبرزها النوم الكافي والضحك

الذاكرة القوية تعتمد على صحة وحيوية دماغك. سواء كنت طالبًا يدرس للامتحانات النهائية، أو شخصًا مسنًا يتطلع إلى الحفاظ على ذاكرته وتعزيزها مع تقدم العمر، فهناك الكثير الذي يمكنك القيام به لتحسين ذاكرتك وأدائك العقلي، وفقًا لما نشره موقع helpguide.

نصائح لتقوية الذاكرة

1:تمارين الذاكرة

الذاكرة، مثل قوة العضلات، تتطلب منك “استخدامها أو خسارتها”. كلما قمت بتمرين ذاكرتك، كلما تمكنت من معالجة المعلومات وتذكرها بشكل أفضل. ولكن ليست كل الأنشطة متساوية. أفضل تمارين الذاكرة هي كسر الروتين وتطوير مسارات جديدة للتفكير، مثل التعليم وتنمية المهارات.

2: ممارسة الرياضة البدنية

على الرغم من أن التمارين الذهنية مهمة لصحة الدماغ، إلا أن هذا لا يعني أنك لن تحتاج أبدًا إلى بذل الكثير من الجهد. التمارين البدنية تساعد عقلك على البقاء حادًا. فهو يزيد الأوكسجين إلى الدماغ ويقلل من خطر الاضطرابات التي تؤدي إلى فقدان الذاكرة، مثل مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية.

[تعملالتمارينالرياضيةأيضًاعلىتعزيزتأثيراتالموادالكيميائيةالمفيدةفيالدماغوتقللمنهرموناتالتوترولعلالأهممنذلكأنممارسةالرياضةلهادورمهمفيالمرونةالعصبيةمنخلالتعزيزعواملالنمووتحفيزالاتصالاتالعصبيةالجديدةمنخلالتعزيزعواملالنمووالتحفيزالاتصالاتالعصبيةالجديدة[ExercisealsoenhancestheeffectsofbeneficialbrainchemicalsandreducesstresshormonesPerhapsmostimportantlyexerciseplaysanimportantroleinneuroplasticitybypromotinggrowthfactorsandstimulatingnewneuralconnections[تعملالتمارينأيضًاعلىتعزيزتأثيراتالموادالكيميائيةالمفيدةفيالدماغوتقليلهرموناتالتوترولعلالأهممنذلكهوأنالتمرينيلعبدورًامهمًافيالمرونةالعصبيةمنخلالتعزيزعواملالنمووتحفيزالاتصالاتالعصبيةالجديدة

التمارين الهوائية مفيدة بشكل خاص للدماغ، لذا اختر الأنشطة التي تحافظ على ضخ الدم. بشكل عام، كل ما هو جيد لقلبك، هو جيد لعقلك.

3: الحصول على قسط كاف من النوم

هناك فرق كبير بين مقدار النوم الذي يمكنك الحصول عليه والمقدار الذي تحتاجه لأداء أفضل ما لديك. والحقيقة هي أن أكثر من 95% من البالغين يحتاجون ما بين 7.5 إلى 9 ساعات من النوم كل ليلة لتجنب الحرمان من النوم. حتى تخطي بضع ساعات يحدث فرقًا، لأن قلة النوم تؤثر على الذاكرة والإبداع وقدرات حل المشكلات ومهارات التفكير النقدي.

النوم أمر بالغ الأهمية للتعلم والذاكرة بطريقة أكثر أساسية. تظهر الأبحاث أن النوم ضروري لتقوية الذاكرة، حيث يحدث النشاط الرئيسي المعزز للذاكرة خلال أعمق مراحل النوم.

4:خصص وقتًا للأصدقاء

تظهر الأبحاث أن وجود صداقات ذات معنى ونظام دعم قوي أمر حيوي ليس فقط للصحة العاطفية، ولكن أيضًا لصحة الدماغ. في إحدى الدراسات الحديثة التي أجرتها كلية الصحة العامة بجامعة هارفارد، على سبيل المثال، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يتمتعون بحياة اجتماعية أكثر نشاطًا لديهم أبطأ معدل لتدهور الذاكرة.

5: السيطرة على التوتر

الإجهاد هو أحد أسوأ أعداء الدماغ. مع مرور الوقت، يؤدي التوتر المزمن إلى تدمير خلايا الدماغ، وقد ربطت الدراسات بين التوتر وفقدان الذاكرة.

6: اضحك

لقد سمعت أن الضحك هو أفضل دواء، وهذا ينطبق على الدماغ والذاكرة، وكذلك الجسم. على عكس الاستجابات العاطفية، التي تقتصر على مناطق معينة من الدماغ، فإن الضحك يشغل مناطق متعددة عبر الدماغ بأكمله.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى