سياسة وبرلمان

برلمانى: قصف الاحتلال الإسرائيلى مخيم النصيرات انتهاك صارخ لكافة القوانين

أدان النائب خالد عبد المولى، عضو مجلس النواب، بأشد العبارات الهجوم الهمجي الأخير على مخيم النصيرات، والذي أسفر عن سقوط ضحايا أبرياء وتدمير المنازل والبنية التحتية.

وقال عبد المولى، في تصريحات صحفية، إن هذا العدوان الغاشم يمثل انتهاكا صارخا لكافة القوانين والمواثيق الدولية التي تضمن حماية المدنيين في زمن الحرب، واستهتارا بكافة القيم الإنسانية.

وشدد عضو مجلس النواب على أن المجتمع الدولي مطالب اليوم أكثر من أي وقت مضى بالوقوف بحزم في وجه هذه الانتهاكات ومحاسبة الاحتلال الإسرائيلي على جرائمه المستمرة.

وأشار النائب خالد عبد المولى إلى أن استهداف مخيم النصيرات الذي يأوي آلاف اللاجئين الفلسطينيين جريمة حرب لا يمكن السكوت عنها.

وتابع عضو مجلس النواب أن صمت العالم واستمرار غض الطرف عن هذه الجرائم سيشجع الاحتلال على مواصلة سياساته العدوانية وانتهاكاته لحقوق الإنسان.

وطالب النائب خالد عبد المولى الأمم المتحدة وكافة المنظمات الدولية والحقوقية بالتدخل الفوري والعاجل لحماية الشعب الفلسطيني ووضع حد لهذه الاعتداءات، بالإضافة إلى إرسال لجان تحقيق مستقلة لتوثيق هذه الجرائم ومحاسبة المسؤولين عنها. منهم للمساءلة.

وأكد عضو مجلس النواب أن الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي لن ولن تتخلى عن دعم القضية الفلسطينية وستظل داعمة لها حتى يحصل الشعب الفلسطيني على حقه في تقرير المصير وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى