علوم وتكنولوجيا

إيلون ماسك: المركبة الفضائية Starship ستطير مرة أخرى خلال 4 أسابيع

مي كمال الدين   

من المقرر أن ينطلق أقوى صاروخ تم بناؤه على الإطلاق إلى السماء مرة أخرى قريبًا، حيث من المقرر أن تنطلق مركبة الفضاء ستارشيب التي يبلغ ارتفاعها 122 مترًا في رحلة جديدة في غضون أربعة أسابيع بعد أربع رحلات تجريبية حتى الآن.

وبحسب موقع “سبيس”، قال ماسك عبر منصته للتواصل الاجتماعي X: “الرحلة رقم 5 بعد 4 أسابيع”.

تتكون المركبة الفضائية من مكونين، معزز المرحلة الأولى المعروف باسم Super Heavy ومركبة فضائية في المرحلة العليا يبلغ ارتفاعها 165 قدمًا تسمى Starship، وكلاهما مصمم ليكون قابلاً لإعادة الاستخدام.

وأُجريت رحلات اختبار ستارشيب الأربع في أبريل ونوفمبر من عام 2023 و14 مارس و6 يونيو من هذا العام، وتم إطلاقها جميعًا من ستاربيس، موقع سبيس إكس في جنوب تكساس، بالقرب من براونزفيل.

وقد حققت المركبة أداء أفضل في كل رحلة متعاقبة، وتم الإطلاق النهائي وفقًا للخطة تمامًا؛ حيث انفصلت المركبة Super Heavy والمركبة Ship في الوقت المحدد وعادتا إلى الأرض كما هو مخطط له، حيث هبطتا في خليج المكسيك والمحيط الهندي على التوالي.

يساعد هذا النجاح في تفسير التحول السريع نسبيًا لرحلة 5، حيث عملت المركبة الفضائية كما هو متوقع في 6 يونيو، مما ترك لشركة SpaceX عددًا أقل من المشكلات التي يجب تحليلها قبل الإطلاق التالي.

ولم تطلب إدارة الطيران الفيدرالية إجراء تحقيق في الحادث، وبالتالي فإن الجاهزية الفنية، وليس الموافقة التنظيمية، هي المحرك الأساسي لجدول الرحلة رقم 5.

ستتميز الرحلة 5 بتطور جديد ومثير، إذا سارت الأمور وفقًا للخطة، حيث تقول شركة سبيس إكس إنها تهدف إلى إعادة المعزز العملاق للهبوط بدقة على منصة الإطلاق ستاربيس.

وقال ماسك إن الاستراتيجية الجريئة من شأنها أن تزيد من وتيرة رحلة المركبة الفضائية، مما يسمح بفحص الصاروخ المعزز، وتجديده، وإعادة إطلاقه بشكل أسرع.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى