مرأة وصحة

هل تعانى من فرط التنفس؟ حالات مرضية تسببها

فرط التنفس هو متلازمة أو مشكلة يعاني منها بعض الأشخاص، وهو عبارة عن فرط في التنفس والشعور بفرط في التنفس، على عكس ضيق التنفس المعروف، ورغم هذا الشهيق والزفير المفرطين، يشعر المريض وكأنه يعاني من نوبة هلع أو ضيق شديد في الصدر، مما يسبب له العديد من الأعراض المرضية، وذلك وفقًا لتقرير منشور على موقع الطب الإلكتروني المهتم بالصحة العامة والأمراض، وغالبًا ما يصاحب هذه المشكلة نزيف حاد وبعض السكتات الدماغية والنوبات القلبية.

تظهر العديد من الأعراض والعلامات على المصاب بهذه المتلازمة، حيث يعاني من غازات شديدة وملحوظة وانتفاخ البطن، بالإضافة إلى الشعور بالقلق الشديد والتوتر الحاد، فتزداد حركة الهواء من فم المريض، مما قد يؤدي إلى جفاف شديد في الفم، بالإضافة إلى اضطرابات شديدة في المعدة، مع اضطرابات في الجهاز العصبي أيضاً.

وأشار التقرير أيضاً إلى أن الإصابة بهذه المتلازمة التي تزيد من الشهيق والزفير والتنفس بشكل عام، تزيد من فرص ظهور بعض الأعراض العصبية مثل الانفعال الشديد، مع اضطرابات مزاجية حادة، والدوخة والدوار، واحتمال الإغماء أيضاً، مع ارتباك شديد وضعف عام ووهن شديد.

وتؤثر بعض التشنجات والتقلصات على الأطراف، بما في ذلك اليدين والساقين، ومن الممكن أن يحدث وخز وخدر شديد في الأطراف. ويوصي التقرير بمجموعة من النصائح لتقليل حدة فرط التنفس، ومن أهمها:

ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي بشكل منتظم وعدم الإفراط فيها أو إهمالها.
متابعة مع طبيب مختص يصف الأدوية إذا كانت الحالة تتطلب ذلك.
تمارين التنفس مفيدة جدًا.
تعتبر تمارين الاسترخاء مفيدة جدًا أيضًا للأشخاص المصابين بهذه المتلازمة.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى