فن ومشاهير

340 مليون دولار عالميًا لفيلم ويل سميث الجديد Bad Boys: Ride Or Die

كتبت/ زيزي عبد الغفار

حقق فيلم Bad Boys: Ride Or Die إيرادات بلغت 340,379,000 دولار منذ طرحه في 7 يونيو. تبلغ مدة الفيلم ساعة و55 دقيقة، وتم إنتاجه بواسطة شركة Sony.

حقق فيلم Bad Boys: Ride Or Die إيرادات بلغت 173,090,000 دولار في شباك التذاكر في الولايات المتحدة و167,370,000 دولار في شباك التذاكر العالمي.

يأتي ذلك بعدما حقق أحدث أفلام النجم العالمي ويل سميث، Bad Boys: Ride Or Die، نجاحاً كبيراً في شباك التذاكر في عطلة نهاية الأسبوع الافتتاحية له، بعد طرح الفيلم عالمياً في 6 يونيو/حزيران الماضي.

إلى جانب المراجعات الإيجابية بشكل عام، حقق الفيلم 56 مليون دولار في شباك التذاكر المحلي و104.6 مليون دولار في جميع أنحاء العالم، ومع ذلك، انتقدت NME الحبكات الفرعية للفيلم.

يشارك سميث ومارتن لورانس في بطولة فيلم Bad Boys: Ride Or Die، ويمثل عودة سميث الثانية إلى الشاشة الفضية بعد حادثة صفعة الأوسكار الشهيرة في عام 2022، وقد قوبل الفيلم باستقبال إيجابي.

حقق فيلم Ride Or Die، الذي بلغت ميزانيته 100 مليون دولار، نجاحًا كبيرًا في عطلة نهاية الأسبوع الافتتاحية على مستوى العالم، حيث حقق إيرادات بلغت 19.3 مليون دولار في أوروبا.

صدر أول فيلم من سلسلة Bad Boys في عام 1995، وقام ببطولته لورانس وسميث في دور محققي المخدرات في ميامي مايك لوري وماركوس بورنيت. حقق الفيلم الأول أكثر من 141 مليون دولار في شباك التذاكر مقابل ميزانية تتراوح بين 19 و23 مليون دولار، لكنه تلقى آراء متباينة من النقاد.

أصبح فيلم Bad Boys II الجزء الثاني من السلسلة وتم إصداره في عام 2003، وكان الفيلم العاشر الأعلى ربحًا في ذلك العام، حيث حقق أكثر من 273 مليون دولار في جميع أنحاء العالم.

كما حقق الجزء الثالث من سلسلة Bad Boys إطلاقًا ناجحًا أيضًا، حيث حقق 246 مليون دولار في شباك التذاكر العالمي، ومع ذلك، تم إيقاف إصداره فجأة عندما تم إغلاق دور العرض بسبب فيروس كورونا في عام 2020.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى