العالم

بولندا تتعهد بدعم أوكرانيا "طالما استدعى الأمر"

أكد رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك أن بلاده ستواصل مساعداتها العسكرية لأوكرانيا “ما دام ذلك ضروريا”، وذلك تماشيا مع اتفاقية الأمن الثنائية الشاملة التي وقعها مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في العاصمة البولندية وارسو.

وذكرت شبكة أخبار البلقان، المتخصصة في شؤون أوروبا الشرقية وأوراسيا، أن زيلينسكي سافر إلى وارسو عقب الهجوم الروسي على كييف في الساعات الأولى من اليوم نفسه، والذي أسفر عن مقتل 41 شخصا، بينهم اثنان في مستشفى للأطفال.

وبموجب الاتفاق الموقع بين الجانبين، فإن سياسة بولندا هي مساعدة أوكرانيا، على أساس ثنائي ومن خلال التعاون مع الحلفاء والشركاء، مع الحفاظ على تفوقها العسكري والدفاعي النوعي في ظل التحول السياسي والأمني ​​الإقليمي السريع وغير المؤكد والتحديات.

وتعهدت بولندا أيضًا بتقديم “عدة حزم مساعدات عسكرية كبيرة” ومواصلة الدعم القوي لأوكرانيا في عام 2024 وفي العقد المقبل.

منذ بداية الهجمات العسكرية الروسية على أوكرانيا في فبراير/شباط 2022، أصبحت بولندا واحدة من أقوى حلفاء أوكرانيا في أوروبا، حيث قدمت لها مساعدات عسكرية تبلغ قيمتها ما يقرب من 0.5 في المائة من ناتجها المحلي الإجمالي حتى الآن.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى