علوم وتكنولوجيا

علماء روس يطورون طريقة لزيادة دقة تصنيع محركات الطائرات

مي كمال الدين   

نجح علماء روس من جامعة أومسك التقنية الحكومية في تطوير طريقة تسمح بزيادة دقة تصنيع أجزاء محركات الطائرات من سبائك التيتانيوم والألومنيوم.

وذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية أن العلماء يبذلون جهودا مستمرة لتقليص وزن أجزاء الطائرة، بحيث يمكن جعل جدران الطائرة أرق، إلا أن ذلك يؤدي إلى انخفاض صلابتها وتشويهها وفقدان الشكل المطلوب.

من ناحية أخرى، من الممكن تقليل وزن أجزاء الطائرات مثل الأقراص والأجنحة والشفرات والحلقات وما إلى ذلك باستخدام مواد خفيفة الوزن ولكن قوية، مثل سبائك التيتانيوم والألومنيوم، ولكن يتم رفض جزء كبير من هذه الأجزاء بسبب صلابتها المنخفضة وتعقيد مواد المعالجة العالية، وبسبب هذا، كان لا بد من تقليل سرعة المعالجة، مما أدى إلى زيادة وقت الإنتاج.

اكتشف علماء الجامعة طريقة لتقليل عدد أجزاء الطائرات المعيبة دون خفض الإنتاجية بهدف معالجتها بشكل أسرع دون التضحية بالجودة. وكان من الضروري مراعاة جميع العوامل التي تؤثر على دقة المعالجة، مثل متانة الأجزاء وقوى الشد والإجهادات المتبقية في المادة.

وقال جريجوري نيستيرينكو، الأستاذ المشارك في قسم ميكانيكا المياه وآلات النقل في جامعة ولاية أومسك: “بناءً على هذه المعلومات، أنشأنا نموذجًا رياضيًا يسمح لنا بحساب ظروف المعالجة المثلى لكل جزء، وتقليل عدد الأجزاء المعيبة وزيادة الإنتاجية. وفي النهاية، سيساعد هذا التطوير في جعل السفر الجوي أسهل وأكثر أمانًا”.

وأشار نيستيرينكو إلى أن الدراسات التجريبية باستخدام عينات خاصة أظهرت أنه من الممكن استخدام منهجية التنبؤ بالخطأ في مرحلة التحضير التكنولوجي للإنتاج وأن التناقض بين قيم الخطأ المحسوبة والقيم التي تم الحصول عليها خلال الدراسات التجريبية لم يتجاوز 10%.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

زر الذهاب إلى الأعلى